محمود عبد المغني يلجأ إلى الله ليحل أزمة أخيه في “سلطانة المعز”

سينما وفن
nahla29 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
محمود عبد المغني يلجأ إلى الله ليحل أزمة أخيه في “سلطانة المعز”

عرضت الحلقة الثانية من مسلسل “سلطانة المعز” لبطلته غادة عبد الرازق ودارت أحداثها حول اقتحام منزل الرجل الذي يخطف الأطفال بواسطة غادة عبد الرازق وأخواتها في المسلسل محمود البزاوي ومحمد لطفي وسلاب وجعلوه يعترف بفعلته بعدما واجهوه بمكالمة مسجلة وكانوا قد أبلغوا الوزارة عنه في وقت سابق وبدأوا في بناء البيت الذي تهدم بفعل أحد.

أعمال الفنانة غادة عبد الرازق في الدراما المصرية

ويطلب الفنان محمود عبد المغني من شيخ مسجد يجلس به أن يعطيه مبلغ كبير من المال كي يوزعه على المحتاجين ولا يوافق الشيخ بسبب أن المبلغ كبير جدا ولا يستطيع الشيخ تحمله، ويظهر وهو يجلس في المسجد وينام به حتى يطلب منه الشيخ التوجه إلى منزله، فطلب من الشيخ المساعدة فأخذه إلى سلطانة المنطقة أو سلطانة المعز ليعطيها هذا المبلغ الكبير وتتصرف هي به.

تفاجأ محمود عبد المغني بسؤالها له عن سبب تبرعه بهذا المبلغ الكبير وما الذي فعله كي يتبرع به فالمبلغ ٥٠ ألف جنيه، فحكي لها عن مشكلة أخيه الكبيرة والقضية التي يحملها وعجز المحامين عن إخراجه منها، فتصطحبه إلى أخيها المحامي ليحل له أزمة شقيقه فيقول له أن أخوه متهم في قضية إرهابية وهي تفجير عربيتين وبدأت الحكاية بأن أخوه يمتلك مزرعة وله جار يمتلك أخرى وجاره يقوم بالمتاجرة بالأفارقة وترحيلهم لتركيا وتنتهي أحداث الحلقة على ذلك وتعد الفنانة عبد الرازق من النجوم الذين لهم باع طويل في الأعمال التلفزيونية فقد قدمت مجموعة رائعة م المسلسلات الدرامية منها: زهرة وأزواجها الخمسة، مع سبق الإصرار، حدوته مرة، الخانكة، السيدة الأولى، الكابوس، سمارة، وأرض جو.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.